فون رويد : قررت العملاقة الكورية الجنوبية سامسونج إستثمار ما يزيد عن 2 مليار دولار في مجال تطوير وزيادة إنتاج شاشات الهواتف والأجهزة الذكية من نوع OLED ، وبهذا يصبح إجمالي المبلغ التي تستثمره الشركة في فيتنام 6 مليار دولار .

جاءت هذه الأخبار وفقاً لإحدى الصحف المحلية في فيتنام ، التي قالت أن سامسونج تفاوض حالياً على زيادة قيمة إستثمارها ل 6 مليارات دولار وذلك من خلال  استثمار 2 مليار دولار في فيتنام ( ما يعادل 1.8 مليار يورو)، ولا زالت الشركة في طور التفاوض حتى هذه اللحظة بحيث ستتمكن الشركة من زيادة طاقتها الإنتاجية من شاشات OLED للهواتف الذكية في حال نجاح عملية التفاوض.

والجدير ذكره ، أن سامسونج تسيطر بالفعل على ما نسبته 90 بالمئة من سوق الشاشات الخاصة بالهواتف الذكية ، لكنها تؤكد من خلال هذه الخطوة وزيادة حجم الطاقة الإنتاجية على نية الشركة السيطرة على نسبة أكبر على هذا السوق والحفاظ على عملائها او ربما إستقطاب عملاء جدد .

ومن المعروف أن سامسونج تهتم بشكل خاص بإستثماراتها في فيتنام ، خصوصاً وأن هذه الدولة تعتبر مكاناً إستراتيجياً لإستثمارات الكورية العملاقة سامسونج ،حيث يوجد مصنعين تابعين للشركة في فيتنام وحدها يقومان بإنتاج ما نسبته 50 % من هواتف سامسونح .

هذا الاتفاق لن يرى النور حتى  نهاية الربع الأول من العام الجاري 2017، ليصبح بذلك قيمة الاستثمار الخاص بشاشات سامسونج في فيتنام  6 مليارات دولار .

تأتي هذه الخطوة من سامسونج بعد إبرامها إتفاقاً مع الأميركية آبل ينص على تزويد الأخيرة بمعدل 100 مليون شاشة من نوع OLED سنويا لمدة ثلاث سنوات، وهو ما يبدو إستعداداً لإطلاق نسخ جديدة من آيفون مزودة بهذا النوع من الشاشات .