فون رويد : من المتوقع أن يبدأ هاتف  Honor 8 بإستقبال تحديث أندرويد نوجا في نسخته السابعة بدءاً من الغد في اليابان ، تأتي هذه الأخبار بعد إطلاق هذا العديد من الشائعات عن قرب أطلاق هذا التحديث  وخصوصاً الأخبار التي خرجت من مصادر مقربة من شركة هواوي الصينية بعد أطلاق النسخة التجريبية من النظام لبعض المحظوظين التي تمكنوا من تجربتها بشكل مبكر .

وقد تم الإعلان رسمياً عن بدء وصول هذا التحديث الهام لهذا الهاتف غدا السادس عشر من يناير الجاري  في اليابان ،مع العلم أنه قد سبق وأن تم الإعلان عن نية الشركة إرسال تحديث الأندرويد نوجا 7.0 في فبراير المقبل وليس يناير الحالي ، وبهذا تكون الشركة على ما يبدو قد أنهت الإختبارات على هذا الهاتف بشكل مبكر الأمر الذي عجل من عملية إطلال التحديث الهام والمنتظر الذي يبلغ حجمه 1.97 جيجا  .

العديد من المميزات والتطويرات يحملها التحديث الجديد في طياته وأهمها خاصية النوافذ المتعددة وواجهة المستخدم المميزة EMUI 5.0  والتي نستعرض لكم جميع مميزاتها من خلال السطور القليلة القادمة :

أولاً : الشكل والتصميم  :

حاولت هواوي في الواجهة الجديدة تغيير النمط المعتاد بالنسبة لنا ، بحيث أن غالبية التطبيقات يغلب عليها اللون الأبيض والأزرق ، وهو بالطبع ما فسرته هواوي لمحبيها وعشاقها أن هذه الألوان التي بدأت في العمل بهم هم الأكثر راحة للمستخدم وبالطبع هذه النتيجة كانت حصيلة دراسات عديدة أجرتها الشركة على هذه الألوان مما جعلها تستغني عن تأثير Blur .

ثانياً : إستجابة أكثر وتقليل في أخطاء اللمس :

كما قامت الشركة بالعديد من الأمور المختصرة التي تسهل على المستخدم عملية الضبط حسبما يريد ،كما سعت هواوي لتطوير الإستجابة الكلية للنظام لحركات اللمس بحيث أن الواجهة الجديدة تقلل  بشكل ملحوظ من أخطاء اللمس.

ثالثاً : تقليل التطبيقات على الرئيسية :

 شيء جميل آخر فعلته العملاقة الصينية وهو هام جداً ، بحيث إستجابت الشركة لشكاوى المستخدمين بخصوص وجود العديد من التطبيقات على الشاشة الرئيسية  وأنهم يريدون زر App Drawer وجود قائمة للتطبيقات فقررت الشركة اضافة هذه الميزة في الواجهة الجديدة حيث بإمكانك الأختيار بين الشكل القديم وهو وجود التطبيقات على الشاشة الرئيسية أو وجود قائمة تطبيقات وزر App Drawr.

رابعاً : تعمل الواجهة الجديدة على تحسين أداء الهاتف بشكل كلي :

 تحسينات كثيرة جلبتها الواجهة الجديدة من هواوي على اﻷداء بشكل عام ، بحيث يتعرف النظام الذكي التي تعمل من خلال واجهة  EMUI 5.0 على التطبيقات التي يكثر من إستخدامها المستخدم ويقوم بتقليل استهلاكها من ذاكرة RAM وجعلها في الخلفية بشكل مستمر للدخول عليها مباشرة ودون جهد ،أما التطبيقات التي يستخدمها المستخدم بشكل قليل أو غير دوري يقوم النظام نفسه بإغلاقها أول بأول تلقائياً لتوفير مساحة كافية للتطبيقات كثيرة اﻷستخدام. ليس هذا فقط بل أن من مميزات الواجهة هو ادارة الذاكرة الداخلية بشكل مميز وتم تغيير صيغة الذاكرة الداخلية الى F2FS الذي يساعد في تسريع عملية فتح الملفات.