فون رويد : عندما تم طرح أول جهاز لوحي في سوق الأجهزة الذكية المحمولة ،تم تقديم هذا المنتج الجديد المتوسط الحجم بالنسبة لأجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف الذكية ،فبدأ رواج هذا المنتج وزاد الطلب عليه كونه جهاز متوسط الحجم يقدم خدمات كثيرة لمالكيه، فإمكانهم من خلاله مشاهدة الفيديوهات المختلفة والأفلام أو تصفح الإنترنت ،ومن ثم بدأت صناعة الأجهزة اللوحية بالتطور وخرجت العديد  من الموديلات بمواصفات مختلفة ومميزة وبأسعار متباينة ،ووصلنا أخيراً لأحدث هذه الأجهزة اللوحية  من نوع iPad Pro ، Galaxy Tab S2 ،Pixel C و Xperia Z4 .

هذه الاجهزة اللوحية التي هي من صناعة وإبتكار شركات مختلفة تعتبر من عمالقة سوق الأجهزة الذكية تتميز عن بعضها البعض بمميزات عديدة ،هذه الاجهزة  وفقاً لــ "C|Net"تم تصنيفها كأفضل أجهزة لوحية للعام 2016 الذي شارف على الإنتهاء ، حيث تختلف وتتباين هذه الأجهزة فيما بينها من حيث القوة والأداء والمواصفات الخاصة بالعتاد .



وعلى رأس هذه القائمة جاء الجهاز اللوحي الخاص بآبل الأميركية "iPad Pro" ذو الشاشة 9.7 بوصة ، وبكاميرا خلفية بقوة 12 ميجابيكسل قادرة على تسجيل الفيديوهات بجودة 4K وبكاميرا أمامية بقوة 5 ميجابيكسل ،والذي يبدأ سعره من 600 دولار أميركي ،حيث جاءت هذه النسخة من الآيباد برو كنسخة محسنة من النسخة السابقة من آيباد آبل ،حيث تم تصغير شاشته لحجم معقول لا يبدو كبيراً ولا صغيراً بل مناسب جداً للحمل والإمساك باليدين أثناء إستعماله ،كما جاء الآيباد برو متوافقاً مع الملحقات التي تصنعها آبل لآجهزتها مثل "قلم آبل ، الكيبورد الذكي " ،بالطبع هذا الجهاز اللوحي لن يصل لمستوى أجهزة الكمبيوتر المحمول ،لكنه بشكل عام يؤدي الوظيفة المنوطة إليه على أكمل وجه .



بينما جاء في المرتبة الثانية ، الجهاز اللوحي الخاص بالكورية الجنوبية "سامسونج " والذي يحمل إسم Galaxy Tab S2 ،الجهاز اللوحي من سامسونج جاء بذاكرة تخزين داخلية بمساحة 32 جيجابايت ويمكن زيادة مساحتها بإستخدام ذاكرة خارجية من نوع microSD ،ويعمل الجهاز بنظام التشغيل الأندرويد وتم طرحه للبيع بسعر 250 دولار أميركي ،ويبلغ وزنه 265 جرام وأبعاد 7.8* 5.3 * 0.22 إنش ،لذلك يمكن إعتباره الجهاز اللوحي الأخف وزناً والأرفع من حيث السمك .

وربما الميزة التي يمكن ملاحظتها في جهاز سامسونج اللوحي Galaxy Tab S2 هو بطاريته التي تدوم لمدة 13.2 ساعة بعد شحنه كاملاً لمرة واحدة ،وشاشة الجهاز التي جاءت بقياسين مختلفين أحدها 8 بوصة والأخرى 9.7 بوصة من نوع  AMOLED ،يجعله جهازاً لوحياً بمواصفات مناسبة للألعاب ،بينما العيب الوحيد في هذا الجهاز هو ضعف الكاميرات ،حيث جاءت الكاميرا الخلفية بقوة 8 ميجابيكسل والأمامية 2.1 ميجابيكسل فقط .




وحل في المرتبة الثالثة ،الجهاز اللوحي الذي صنعته عملاق التكنولوجيا الأميركية "جوجل" والذي يحمل إسم Pixel C ،هذا الجهاز الذي تم طرحه للبيع بأسعار تبدأ من 500 دولار جاء بتصميم أنيق وبهيكل معدني صلب ويعتبر مريح جداً للإمساك به في اليدين ،وجاء الجهاز متوافقاً مع لوحة مفاتيح خارجية يمكن شراءها منفصلة بقيمة 150 دولار ،ليصبح سعره الأجمالي 650 دولاراً وهو ما يعد سعراً مرتفعاً .

الجهاز اللوحي Pixel C من جوجل جاء بشاشة مقاس 10.2 بوصة وبدقة وضوح  2560 *  1800 بيكسل ،ويعمل بمعالج قوي رباعي النواة من طراز نافيديا إكس 1 كواد كور ماكسيول جي بي يو  ،ومزود بذاكرة تخزين عشوائي بججم 3 جيجا بايت ومتوفر بمساحة تخزين "32 جيجابايت و64 جيجابايت ،بينما يعمل بنظام التشغيل أندرويد مارشيملو 6.0 .



وجاء في ذيل القائمة الهاتف اللوحي الخاص بشركة سوني اليابانية والذي يحمل إسم Xperia Z4 ،جهاز لوحي جميل بشاشة بقياس 10 بوصة  مقاومة للماء والغبار ،وتبدأ أسعار الجهاز من 559 دولار أميركي ،الجهاز اللوحي يضيف ميزة ممتازة وهي منح المستخدمين الصلاحية لتخصيص التطبيقات الأكثر إستخداماً بالنسبة لهم ،ويعمل الجهاز اللوحي الخاص بسوني بمعالج ثماني النواة من نوع Qualcomm Snapdragon 810 64-bit  بتردد 2 جيجا هيرتز ومزود بذاكرة تخزين عشوائية بحجم 3 جيجابايت .

المصدر