فون رويد : هي التقنية إذن التي تسعى الشركات بشتى أنواعها لإستخدامها والتحول إليها ،وهذه القصة التي سنعرضها لكم ستثبت أن التقنية يمكن تسخيرها في أغلب الأوقات لصالح الناس وليس ضدهم ،وإحدى هذه الشركات التي سعت في الفترة الأخيرة للتطوير والإفراط في إستخدام التقنية في منتجاتها كانت شركة "BMW" الألمانية لصناعة أحدث أنواع السيارات الفارهة .

فقد تعرضت أحدى السيارات من نوع  BMW 550i التي يبلغ سعرها أكثر من 50 ألف دولار أميركي لعملية سرقة وفر اللص بها هارباً ، ولحسن الحظ قام صاحب السيارة بالإبلاغ عن حادثة السرقة ،ومن ثم توجه للشرطة في ولاية سياتل الأمريكية ، والتي قامت بدورها بالتواصل مع الشركة المصنعة الألمانية وطلبت منها إغلاق قفل السيارة ،وبالفعل فقد نجحت الشركة بإقفال السيارة تماماً واللص صاحب الحظ العاثر كان يغط في نوم عميق داخلها  حتى أيقظته الشرطة .

وفي أغلب الحوادث المتشابهة تقوم شركات التصنيع بالتعاون مع الشرطة لتحديد مكان السيارة المسروقة وقفلها ، ولكن هذه الحالة تعتبر نادرة جداً حيث كان الحظ حليف لصاحب السيارة المسروقة حيث كان اللص الذي إستولى على سيارته غبي جداً ليظل نائماً في سيارة حديثة ومسروقة ،وهو الأمر الذي سهل على الشرطة الوصول له وإلقاء القبض عليه .

جدير بالذكر أنّ سرقة السيارات الحديثة أصبح أصعب كثيرًا بعد التطور التقني والتكنولوجي الهائل جداً والتي تطور على مدار السنوات القليلة الماضية، خاصةً في جانب الأمان ، لكن مازالت هناك خطورة من المخترقين ذوي الخبرة أو السلطات إذا أساءت استخدام هذه القدرة.